أخبار عاجلة
الرئيسية » اعتصام في طرابلس رفضاً لقرار ترامب
5

اعتصام في طرابلس رفضاً لقرار ترامب

اعتصام في طرابلس رفضاً لقرار ترامب
 
رفضاً لقرار ترامب رئيس الولايات المتحدة الاميركية بنقل السفارة الامريكية الى القدس والاعتراف بها عاصمة للاحتلال الصهيوني، اقيم اعتصام امام مقر الصليب الاحمر الدولي في مدينة طرابلس بدعوة من الفصائل الفلسطينية واللجان الشعبية في الشمال وذلك يوم الاثنين 11/12/2017 .
شارك في هذا الاعتصام ممثلي الفصائل واللجان الشعبية الفلسطينية والقوى والاحزاب اللبنانية وهيئات وفعاليات و جماهير من منطقة الشمال .
 
كلمة القوى والاحزاب اللبنانية القاها الاستاذ رضوان ياسين حيث قال للقادة العرب ينتظرون رداً شجاعاً وحاسم ان تكونوا قادة بحق فالرد الفاتر والقمم المؤجلة تشجع العدوان ولا تحمي القدس، الم يشكل الوضع العربي البائس مدخلاً لقرارات الادارة الاميركية بحيث لم يترك امامها اي حرج في تجاوز المحرمات الكبرى في قضايا العرب.
واشار الى ان قرار الكونغرس الاميركي بنقل السفارة الى القدس المحتلة قد صدر منذ العام 1995 ولم يتجرأ اي من المسؤولين الامريكيين على اتخاذه لعلمهم بالتداعيات الخطيرة المترتبة عليه.
واضاف بانه امام هذا الاستفزاز والتهور الجائر للادارة الاميركية لشرعنة الاحتلال واغتيال كافة قرارات الشرعية الدولية والغاء اولوية الحق لصالح سطوة القوة واعطاء ما اسماه بالامر الواقع الشرعية لمن يفتقدها .
 
كلمة قوى التحالف الفلسطينية القاها ابو اللواء موعد حيث قال ان هذا القرار يؤكد عدوانية الادارة الامريكية للشعب الفلسطيني وللامة العربية والاسلامية وانحيازها الصارخ للعدو الصهيوني، ويشكل اهانة واضحة للعرب بشكل عام والمسلمين والمسيحين بشكل خاص لما تمثل القدس من اهمية في وجدان العرب والمسلمين والمسيحيين.
واشار الى ان الامة العربية والاسلامية وفي مقدمتهم الشعب الفلسطيني امام مسؤولية تاريخية وحاسمة ، واكد على ضرورة عدم اقتصار هذه التحركات على ردات الفعل العاطفية التي تخبوا شيئاً فشيئاً .
ودعا الى تشكيل جبهة عربية اسلامية لاسقاط هذا القرار عبر استراتيجية تحرك تصاعدي تتخذ من كافة الوسائل المتاحة في كل بلد اداة للضغط على حكوماتها المترددة او الخانعة وبالتالي الضغط على الادارة الاميركية للتراجع عن هذا القرار.
 
كلمة فصائل منظمة التحرير الفلسطينية القاها امين سرها في الشمال ابو جهاد فياض حيث قال لليوم الخامس وشعبنا يخوض المواجهات في القدس وكل الاراضي الفلسطينية ، هذه المواجهات ترتفع وتيرتها تصاعداً في وجه جيش الاحتلال الصهيوني ومستوطنيه المتطرفين. ولقد قدم شعبنا العديد من الشهداء الابطال ومئات الجرحى دفاعاً عن ارضه ومقدساته .
طالب فياض القيادة الفلسطينية تعزيز الوحدة الوطنية سياسياً وميدانياً لمواجهة كل المشاريع التصفوية لقضيتنا .
وحيا فياض احرار العالم الذين خرجوا بمسيرات مليونية عمت الشوارع في اكثر العواصم العربية والاسلامية والعالمية يطالبون ترامب المعتوه بالغاء قراره الارعن المنحاز للصهاينة.
واشار الى ان قرار ترامب نتيجة ما حصل من حروب واقتتال بين الاخوة العرب والمسلمين وكان الخاسر الاكبر فلسطين وشعبها .
وقل عن اجتماع وزراء العرب انه لم يكن بمستوى قرار ترامب واعتداءه على مدينة القدس عاصمة دولة فلسطين، وكان المطلوب منهم اصدار قرار بوقف التطبيع مع الكيان الصهيوني ، وكان مطلوب قطع العلاقات الدبلوماسية والسياسية، ومطلوب منا جميعاً مقاطعة البضائع الاميركية حتى يشعر الشعب الاميركي بان قرار رئيسهم المعتوه ترامب جائر بحق العرب والمسلمين والمسيحيين .
اوختم فياض قائلاُ بان شعبنا الفلسطيني سيدافع عن القدس وكل الاراضي الفلسطينية بالمقاومة وبجميع اشكالها وهذا حق لنا بالحجر والطعن والدهس والمولوتوف والسلاح المتوفر بايدينا لان هذا العدو لا يفهم الا لغة القوة .
 
وفي ختام الاعتصام تم تسليم مذكرة عبر مركز الشمال لتصل الى رئيس اللجنة الدولية للصليب الاحمر.
1
2
3
4
x

‎قد يُعجبك أيضاً

عيسى قراقع

بيان صادر عن الهيئة القيادية العليا لأسرى حركة الجهاد الإسلامي في سجون الاحتلال الصهيوني حول إقالة الوزير عيسى قراقع.

بيان صادر عن الهيئة القيادية العليا لأسرى حركة الجهاد الإسلامي ...