أخبار عاجلة
الرئيسية » رسالة إلى شباب فلسطين

رسالة إلى شباب فلسطين

رسالة إلى شباب فلسطين
 
أنتم أمل القدس وهي تنتظر منكم الكثير
يا شباب فلسطين…
يا شباب المقاومة والانتفاضة والغيرَة على مقدساتنا وكرامتنا…
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
سلام القدس العربية والإسلامية عليكم يا من تحملون همّها وتدافعون عن هويتها العربية والإسلامية.
الخطاب لكم يختلف عن غيره من الخطابات العامة؛ لأنه خطاب لأهل القضية، وحرّاسها، وجنودها الذين نعوّل عليهم بأنْ يكونوا جيل تحرير القدس بإذن الله القويّ العزيز.
ها نحن نقف وإياكم عند مؤامرة خطيرة تُحاك ضدّ قِبلتنا الأولى القدس من أجل تزوير هويتها العربية والإسلامية وتحويلها إلى عاصمة يهودية لدولة الاحتلال الصهيوني، وقد تكفّلت أمريكا بأن تكون أول دولة في العالم تفتح باب الاعتراف بالقدس عاصمة للاحتلال بعدما امتنعت عن ذلك كل دول العالم منذ احتلال فلسطين عام 1948.
يا أمل فلسطين…
إنّ قضيتنا الفلسطينية تتعرض لخطر التصفية، وفي هذا السياق تأتي مساعي التخلص من القدس، كما يتمّ العمل على التخلص من قضية اللاجئين لأنّ هاتين القضيتيْن هما أصعب عقدتيْن في وجه من يحاولون تصفية قضيتنا وإبرام “اتفاق سلام” تضيع فيه الثوابت والحقوق الفلسطينية المشروعة، وهي حقوق تنبع من عقيدتنا وقناعتنا بأنّ كلّ فلسطين لنا، وأنّ القدس العربية والإسلامية بشطريها الشرقي والغربي عاصمة لكل فلسطين.
إنّ معركة الدفاع عن قدسنا هي من أوجب الواجبات، ومن أحبّ الأعمال إلى الله، ومن أسمى المهام التي يمكن أن نتشرّف بالقيام بها. واليوم، يجب علينا أنْ ندرك أنّ مصير القدس مرتبط بمدى ما نقدّمه من تضحيات وجهود. إنّ حراك الشباب الفلسطيني هو الذي يشجّع شباب الأمة والعالم على التحرك، فنحن قدوة لغيرنا، فإذا تقاعسنا نحن فلا ننتظر نصرة من غيرنا.
أيها الشباب الفلسطينيّ المنتفض من أجل القدس…
إنّ قادة مقاومتنا يدركون حجم المؤامرة والمخاطر المحيطة بقدسنا وكلّ قضيتنا؛ لذلك أعلنوا عن تصعيد المواجهة مع العدو الصهيوني، وتكثيف التحركات الغاضبة في كلّ أنحاء العالم، ولا شكّ في أننا كجزء من شباب المقاومة مطالبون بصوت الدين والمبادئ والكرامة والشّرف بأنْ نكون في طليعة الجماهير التي هبّت نصرة للقدس. نريد أنْ تكونوا أصحاب مبادرات للدفاع عن قدسنا، وأصحاب هممٍ لا تفتر، وأصحاب عزيمة تليق بجيل تحرير القدس؛ ولتشهدْ على عزيمتكم الساحات والميادين والمدارس والجامعات، ومواقع التواصل الاجتماعي، وحملات الدعم للقدس، وحملات مقاطعة أمريكا والعدو الصهيوني وغير ذلك من مجالات العمل.
ليكنْ شعارُنا
القدس تستحقّ منّا الكثير…إماّ الشهادة أو التحرير
 
*قطاع الشباب في حركة المقاومة الإسلامية حماس – لبنان*
*قسم التعبئة والتوجيه*
 
١١/١٢/٢٠١٧
x

‎قد يُعجبك أيضاً

عيسى قراقع

بيان صادر عن الهيئة القيادية العليا لأسرى حركة الجهاد الإسلامي في سجون الاحتلال الصهيوني حول إقالة الوزير عيسى قراقع.

بيان صادر عن الهيئة القيادية العليا لأسرى حركة الجهاد الإسلامي ...