أخبار عاجلة
الرئيسية » بيان سياسي صادر عن القيادة المركزية لجبهة التحرير الفلسطينية حول قمة منظمة التعاون الاسلامي
جبهة التحرير الفلسطينية

بيان سياسي صادر عن القيادة المركزية لجبهة التحرير الفلسطينية حول قمة منظمة التعاون الاسلامي

بيان سياسي
صادر عن القيادة المركزية لجبهة التحرير الفلسطينية
حول قمة منظمة التعاون الاسلامي
بعد الاطلاع على بيان منظمة التعاون الإسلامي المخيب للآمال والذي لا يرتقي إلى الحد الأدنى في مجابهة الخطر الذي يحيق بالقدس وقضية فلسطين ، ورأت في هذا البيان تكرار للبيان الذي صدر عن وزراء الخارجية العرب ، وعليه فان جبهة التحرير الفلسطينية تؤكد على ما يلي:
 
أولاً : تأسف كل الأسف للخطاب السياسي الصادر عن السلطة الفلسطينية في كلا المؤتمرين وتستغرب التلكؤ في مقاربة وطنية فلسطينية يبلورها اجتماع وطني واسع لكل الفصائل الفلسطينية وعلى المستوى القيادي الأول ولا يستثي أحداً لوضع استراتيجة تحرك وطني على المستويين الداخلي والخارجي يعيد النظر باتفاقات أوسلو وملحقاتها ، والإعلان فورا عن وقف التنسيق الأمني وسحب وثيقة الاعتراف المتبادل وإلغاء اتفاق باريس الاقتصادي ، ووقف العمل بالمبادرة العربية التي شكلت غطاءً للتطبيع والاستيطان الزاحف على الأرض .
 
ثانياً : تشكيل قيادة وطنية واحدة للانتفاضة ، وتوجيهها وتوسيع المشاركة فيها بإرادة وطنية من قبل كافة الفصائل ، وبما يعيد ثقة الشعب الفلسطيني بحركته الوطنية ، ليشكل المقدمة الحقيقية للوحدة الوطنية الناجزه في إطار م ت ف الجبهة الوطنية العريضة لنضال الشعب الفلسطيني في الداخل والخارج ، وبما يؤكد اعتبار قضية شعبنا قضية تحرر وطني ، ومغادرة الأوهام التي اختزلت هذه القضية على مستوى الصراع العربي – الصهيوني إلى نزاع فلسطيني – إسرائيلي ، الأمر الذي يتطلب اعتماد كافة إشكال النضال وعلى رأسها الكفاح المسلح ، واعتماد مروحة الخيارات الكفاحية بما فيها على جبهة الرأي العام الدولي ، والقانون الدولي وكافة المؤسسات ذات الصلة ، وإعادة الاعتبار لقرار الجمعية العامة للأمم المتحدة (3379 ) والذي يعتبر الصهيونية شكلاً من أشكال العنصرية .
 
ثالثا : مطالبة الدول العربية والإسلامية ودول عدم الانحياز لقطع علاقتها مع العدو الصهيوني ، وابتداءً إعادة النظر باتفاقات كامب ديفيد ووادي عربه فضلاً عن اتفاقات أوسلو أساسا ، أما حيال الولايات المتحدة الأميركية اقلها استدعاء السفراء ، حتى لا تتحول كل هذه البيانات إلى وظيفة امتصاص ردة الفعل ، وهنا لابد أن نحث ونحض الجماهير العربية وكل قوى المقاومة والممانعة ، وكل أصدقاء شعبنا على امتداد العالم للوقوف في وجه الصلف الأميركي والعنصرية الصهيونية وتقديم قادتها لمحاكمتهم على جرائم الحرب التي ترتكبونها بحق شعبنا العربي الفلسطيني .
 
كل التحية لشعبنا المقدام الذي يواجه العنصرية الصهيونية باللحم الحي
الف تحية للشهداء والأسرى والشفاء للجرحى
 
دمشق 13/12/2017 القيادة المركزية
لجبهة التحرير الفلسطينية
x

‎قد يُعجبك أيضاً

عيسى قراقع

بيان صادر عن الهيئة القيادية العليا لأسرى حركة الجهاد الإسلامي في سجون الاحتلال الصهيوني حول إقالة الوزير عيسى قراقع.

بيان صادر عن الهيئة القيادية العليا لأسرى حركة الجهاد الإسلامي ...