أخبار عاجلة
الرئيسية » اعتصام شبابي بدعوة من اتحاد الشباب “أشد” في بيروت تضامنا مع عهد التميمي وكافة الاسرى والمعتقلين وتأكيداً على عروبة القدس عاصمة فلسطين
8

اعتصام شبابي بدعوة من اتحاد الشباب “أشد” في بيروت تضامنا مع عهد التميمي وكافة الاسرى والمعتقلين وتأكيداً على عروبة القدس عاصمة فلسطين

اعتصام شبابي بدعوة من اتحاد الشباب “أشد” في بيروت
 
تضامنا مع عهد التميمي وكافة الاسرى والمعتقلين
وتأكيداً على عروبة القدس عاصمة فلسطين
 
نظم اتحاد الشباب الديمقراطي الفلسطيني ” أشد” إعتصاماً شبابياً وطلابيا أمام مبنى الامم المتحدة في بيروت” الاسكوا” 29/12/2017 تضامنا مع ايقونة فلسطين الطفلة الثائرة عهد التميمي وكافة الاسرى والمعتقلين في سجون الاحتلال الاسرائيلي وتأكيدا على عروبة القدس العاصمة الابدية لدولة فلسطين، بحضور مسؤولي المنظمات الشبابية اللبنانية والفلسطينية وحشد شبابي وطلابي فلسطيني. ورفع المشاركون في الاعتصام لوحات ومجسمات رمزية للطفلة الاسيرة عهد التميمي وصور عدد من الشهداء والاسرى، ويافطات تندد بقرار الرئيس الامريكي بشأن القدس.
 
والقى رئيس اتحاد الشباب الديمقراطي الفلسطيني في لبنان الرفيق يوسف احمد كلمة وجه خلالها التحية لشعبنا الفلسطيني المنتفض في الضفة والقدس وقطاع غزة والشتات رفضاً للقرار الامريكي الجائر، مؤكداً بأن حق الشعب الفلسطين بمدينة القدس عاصمة لدولته المستقلة هو حق تاريخي وثابت ولا يمكن لأي قرار جائر وظالم أن يمحوه. وسيبقى شعبنا يرفع راية المقاومة والانتفاضة دفاعا عن حقوقه الوطنية المشروعة وفي مقدمتها حق العودة واقامة دولته المستقلة كاملة السيادة وعاصمتها القدس. كما وجه احمد التحية للطفلة الثائرة عهد التميمي التي صفعت القرار الامريكي وجيش الاحتلال الاسرائيلي بإرادتها وعزيمتها وصلابتها، داعيا المؤسسات الدولية واحرار العالم للتحرك من اجل الافراج الفوري عنها وعن جميع الاسرى والمعتقلين في سجون الاحتلال الاسرائيلي. واكد احمد عزم وارادة شعبنا على الاستمرار في مقاومته وانتفاضته، داعيا الى استمرار التحركات لاسقاط القرار الامريكي، معتبرا ان الإدارة الامريكية تراهن على تعب شعبنا وعلى تعب المناصرين والداعمين على مساحة كل دول العالم، وان من شروط اسقاط القرار الأمريكي هو استمرار التحركات الشعبية، وتطوير هذه التحركات لتكون اكثر تاثيرا واكثر تكلفة للإدارة الامريكية وإسرائيل اللتين تمارسان البلطجة والعنجهية في تعاطيهما مع دول العالم وقضايا الشعوب .
 
كما تحدث الرفيق علي متيرك رئيس اتحاد الشباب الديمقراطي اللبناني الذي وجه التحية للدماء التي اختلطت بالتراب الفلسطيني دفاعا عن الارض و عن الحقوق الوطنية للشعب الفلسطيني وفي مقدمتها حق العودة واقامة الدولة المستقلة وعاصمتها القدس . وحيا الابطال الصامدين في قلب المعركة الذين نقرأ في عيونهم معنى التحدي وحقيقة معاناة الاسرى الابطال وعلى راسهم المناضلة عهد التميمي وكل ابناء الشعب الفلسطيني الذين يقدمون اروع التضحيات في سبيل الدفاع عن الارض والحقوق الفلسطينية داعيا الى كسر الطوق الذيس فرضته الانظمة الرسمية العربية حول القضية الفلسطينية وتطوير المواجهة مع هذا العدو بكل اشكال المقاومة .
ثم القى عضو قيادة منظمة الشباب التقدمي كمال عماطوري كلمة قال فيها” جئنا لنقول للعالم أجمع إن القدس عاصمتنا وعزتنا، القدس عربية عربية، منذ فجر التاريخ عربية، لحما ودما وترابا عربية، فلا سفاراتكم ولا قراراتكم ولا ظلمكم ولا اضطهادكم ولا طغيانكم سيغير وجه انتمائها”، لافتاً الى أن “العرب والأحرار مدعوون باسم فلسطين والأطفال والنساء والرجال والشيوخ والشهداء والابطال، إلى وقفة عز لتكسب احترام العالم ونكسب القدس”. ووجه التحية لايقونة فلسطين الطفلة عهد التميمي ولكافة الشهداء والاسرى ابطال الانتفاضة، مشدداً على البقاء الى جانب الشعوب المظلومة، اصحاب القضايا المحقة، وعلى رأسها القضية الفلسطينية. وندعم نضال الشعب الفلسطيني من اجل استعادة كامل حقوقه الوطنية المشروعة.
 
اتحاد الشباب الديمقراطي الفلسطيني ” أشد” 29/12/2017
مكتب الاعلام- بيروت
9
x

‎قد يُعجبك أيضاً

عيسى قراقع

بيان صادر عن الهيئة القيادية العليا لأسرى حركة الجهاد الإسلامي في سجون الاحتلال الصهيوني حول إقالة الوزير عيسى قراقع.

بيان صادر عن الهيئة القيادية العليا لأسرى حركة الجهاد الإسلامي ...