الرئيسية » القضية الفلسطينية » أخبار الأسرى » أسير مقدسي يدخل عامه الـ 18 والأخير في سجون الاحتلال
DDC046CA-6B4F-4343-BDEB-BCAAFAD17AF5

أسير مقدسي يدخل عامه الـ 18 والأخير في سجون الاحتلال

أسير مقدسي يدخل عامه الـ 18 والأخير في سجون الاحتلال

     

دخل الأسير المقدسيّ “بلال محمد محمود عودة”، (40 عامًا)، اليوم الأربعاء، عامه الثامن عشر على التوالي داخل سجون الاحتلال.

وكان “عودة” قد اعتُقل بتاريخ 8/8/2001م، وحكمت عليه محكمة الاحتلال بالسجن مدة 18 عامًا، بعد أن أدانته بالانتماء للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، وضلوعه في عدة نشاطات وفعاليات.

وتنقّل الأسير “عودة” في كافة سجون الاحتلال، ويقبع حاليًّا في سجن “النقب” الصحراوي، ويعتبر من قادة الحركة الأسيرة ومرجعياتها، وصاحب قرار سديد، وقد اختاره الأسرى أكثر من مرة ليكون ناطقًا باسمهم، وقد تمكن من إنجاز تحصيله العلمي داخل قلاع الأسر، وقبل عدة سنوات أنهى دراسة الماجستير.

ويعتبر “عودة” من سكان حي “أرض السمار” (التي يطلق عليها الاحتلال الآن التلة الفرنسية) وتعود أصوله إلى قرية “لفتا” المقدسية المهجرة.

وتعرّض “عودة” للعقوبات على يد إدارة السجون بسبب مواقفه الوطنية المساندة لإخوانه الأسرى، وخاض معركة الإضراب عن الطعام عدة مرات.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

1

اعتصام تضامني مع المؤسسات الإعلامية الفلسطينية والإعلاميين الفلسطينيين – طرابلس

اعتصام تضامني مع المؤسسات الإعلامية الفلسطينية والإعلاميين الفلسطينيين – طرابلس ...